فوائد الأجهزة الذكية

إن الزخم الهائل من الأجهزة النقالة الذكية واستمرار الأخذ بها في المؤسسات والأعمال والتطبيقات المتخصصة

يدفع الشركات إلى الاستمرار في ترقية وتمديد حلول الأجهزة النقالة الاعتماد الواسع على الهواتف الذكية من قبل الشركات يوفر لها الأساس لتنمية وتأهيل المشاريع. ومع ذلك، لا يزال الأمن واحداً من أكبر العقبات التي تواجه المشاريع عند اعتماد تطبيقات الهواتف المتنقلة بنية تطبيقات الهواتف النقالة

 

أصبح الموظفون في المؤسسات كثيري التنقل، يستخدمون هواتفهم الذكية وأجهزتهم اللوحية الخاصة أو تلك التي توفرها المؤسسة للوصول إلى البيانات وإنجاز العمل من أي مكان. وبطبيعة الحال، يجب على الشركات ممارسة بعض السيطرة على أنواع التطبيقات التي يستخدمها الموظفون المتنقلون للوصول إلى البيانات. منصات تطبيقات الأجهزة النقالة للأعمال      تقدم لإدارة تكنولوجيا المعلومات في المؤسسة التحكم التي تحتجاه وفي نفس الوقت تبقي على الإنتاجية والوصول إلى البيانات التي يحتاجها المستخدمون المتنقلون

 

في قديم الزمان لم تكن الحياة بهذه السهولة التي نشهدها اليوم،  بحيث كانت تتمّ جميع الأعمال يدوياً وبالاعتماد على الإنسان نفسه، أمّا اليوم فقد شهدنا الكثير من الأجهزة التي سهّلت القيام بالأعمال اليومية بشكل كبير، كذلك الأمر بالنسبة للتواصل مع الآخرين، الذي كان يكلّف الإنسان الكثير من التعب والمشقة كي يستطيع التواصل مع الآخرين خاصةً في حال كانت المسافة بعيدة، إذ لم يكن هنالك الهواتف والحواسيب وشبكات التواصل الاجتماعي كتلك الموجودة اليوم، لكن هذا الوضع لم يدم طويلاً، إذ توصّل الإنسان إلى اختراع الهاتف، ومن ثمّ الهواتف النقالة، التي تطورت في ما بعد إلى الهواتف النقالة الذكية التي غزت العالم في أيامنا هذه.

 

 

 أحدثت الهواتف الذكية نقلة نوعية كبيرة في مجال الاتصالات والتواصل مع الآخرين، لما لها من مميزات كثيرة تفتقر إليها الهواتف النقالة القديمة والتقليدية، والتي كان يقتصر استخدامها على التحدث فقط، في حين أن الهواتف الذكية متعددة الاستخدامات، فقد فتحت آفاقاً واسعة جداً في مجال الاتصالات، بحيث أتاحت لنا التحدث مع الآخرين وإرسال الرسائل النصية وإجراء المكالمات المرئية بالصوت والصورة، والتواصل مع الآخرين من خلال شبكات التواصل الاجتماعي المختلفة كالفيسبوك، تويتر، وغيرها.

 

 

 مجال استخدام الهواتف الذكية لم يقتصر فقط على التواصل مع الآخرين، إذ تم تزويدها بكاميرا رقمية ذات دقة عالية لالتقاط الصور المختلفة ومعالجتها، وتسجيل مقاطع الفيديو، دون الحاجة لحمل الكاميرا، كما أن هذه الهواتف مربوطة بالإنترنت الأمر الذي مكننا من تصفح البريد الإلكتروني في أي وقت دون الحاجة إلى الرجوع إلى الحاسوب، واستخدام الخرائط وتحديد المواقع بدقة عالية، ومشاهدة مقاطع الفيديو المختلفة، بجودة عالية، وتحميلها على الجهاز.

 

 

 أتاحت لنا الأجهزة الذكية معرفة آخر الأخبار، وحالة الطقس يومياً، والاطلاع على الحجوزات وتوثيقها عن طريق الإنترنت بسرعة فائقة، كما أتاح لنا فرصة تنزيل مقاطع الموسيقى والأغاني المفضلة وتخزينها على الجهاز، وتحميل الألعاب الإلكترونية المختلفة التي جعلت من الهاتف الذكي وسيلة ممتعة للترفيه عن النفس، بحيث يمكن الاستمتاع بهذه الألعاب في أي وقت وفي أي مكان دون الحاجة إلى وجود جهاز حاسوب، عدا عن إمكانية تحميل التطبيقات المختلفة من متجر التطبيقات المتوفر على أنظمة تشغيل هذه الهواتف، والتي تستخدم في العديد من المجالات، فكل ما زاد عدد هذه التطبيقات وزاد تنوعها تمكن المستخدم من استخدام هاتفه الذكي بالدرجة القصوى.

 

 

 

 0112402880

0555079740

sale@csc.net.sa

 

© Copyright

 1995-2019

 

التواصل

الصحة السحابية

برامج موار الأعمال الصحي